عناوين الأخبار

ماذا لو كان اختيار المنتخب كما نصت اتفاقية جدة ؟

كمال البعداني
كمال البعداني
2019/11/11 الساعة 06:34 صباحاً

ماذا لو كان  اختيار  المنتخب  بالتشاور ؟ 
د كمال البعداني 
 يكاد  قطاع الرياضة في بلادنا  هو الوحيد  تقريبا  الذي لم تطله يد ( التحالف ). ولذلك  كان هذا النجاح  وهذا الابداع  لانه قرار يمني صرف  .

 تخيلوا معي  لو كان  تم اختيار  عناصر المنتخبات  الوطنية  للناشئين والشباب   با لتشاور  .    كما نصت اتفاقية جدة  (ذات النكهة الاماراتية)  بخصوص اختيار  اعضاء الحكومة  والمحافظين ومدراء الامن .

كيف سيكون الحال ؟ اعتقد ان موعد  التصفيات  كان سيفوتنا  ونحن لا زلنا مختلفين مع التحالف في اختيار  التشكيلة . واذا شاركنا فسنكون اضحوكة التصفيات  . فالامارات مثلا   تريد  خط الهجوم من ( الضالع )  والذي في دكة الاحتياط  من ابين وشبوة .  السعودية كانت ستطلب من  محافظ المهرة   ترشيح  اسماء  لخط الوسط  وتطلب من مؤتمر  حضرموت الجامع والتابع للضالع  ترشيخ اللاعبين في خط الجنب ..  كانوا سيتركون للرئيس هادي  حرية  اختيار  اللاعبين  للمواقع   السيادية  في الملعب  وعرضها عليهم    وبدوره  كان سينشن على اضعف دفاع   واضعف  حارس مرمى في الجمهورية  ويصر على ادخالهم  في التشكيلة . وقد ربما يرشح  الاستاذ محمد مرام سفيرنا في القاهرة  للاشراف على المنتخب الى جانب عمله الدبلوماسي   . سيمنعون رفع  العلم اليمني في الملعب  وفق مقترح اماراتي  حفاظ على وحدة الصف . سيتم استبعاد اي لاعب من التشكيلة سبق وان سجل هدفا لصالح اليمن  او حارس مرمى صد ضربة جزاء .. اللاعبين المحسوبين  على الامارات  سينزلون الى الملعب  ومكتوب على فانيلاتهم ( الجنوب العربي ) بدلا من اسم اليمن وبصورة غير ملفتة  . طبعا في البداية  سيرفض الرئيس هادي  اسماء وطريقة التشكيلة النهائية للمنتخب  والذي سيقد مها له التحالف  ويقول انها تشكيلة  تدمر  الكرة اليمنية  ومستقبل الرياضة اليمنية .    ولكن  وبعد وقت  قصير   سيصدر  قرارا  بنفس التشكيلة  مع  توجيه الشكر  لدول التحالف وفي مقدمتها  المملكة العربية السعودية  على دعمها للرياضة اليمنية  ..  عندما كان القرار  الرياضي اليمني  مستقل تم الاختيار لمصلحة اليمن   فعزف ابناء اليمن  من مختلف محافظات الجمهورية  تلك السمفونيات الرائعة على المستطيل الاخضر  ونالوا  اعجاب الجميع  . عندما كان القرار الرياضي مستقل  عسكرة  المنتخبات الوطنية  في صنعاء وفي عدن   دون اي ضجيج . شكرا  للوزير  القدير الناجح ابن يافع  نايف البكري . شكرا  لابن محافظة ابين  والذي قدم للرياضة الكثير  رئيس الاتحاد  الشيخ  الرائع احمد العيسي ..  شكرا  للكابتن  المتألق القدير   ابن صنعاء   امين السنيني  مدرب المنتخب الوطني للشباب  . شكرا لمساعد المدرب ابن سيئون الكابتن شهيم النوبي . شكرا  لمدرب الحراس  ابن عدن الكابتن خالد  عاتق . شكرا لرئيس البعثة ابن مديريتي ( بعدان ) الاستاذ عبد الفتاح لطف .. والشكر موصول   لمدرب منتخب الناشئين  ابن مديرية ارحب الكابتن  محمد النفيعي والذي قاد كذلك  منتخب الناشئين الى نهائيات كأس اسيا . ولمساعده الكابتن محمد البعداني  ومدرب الحراس ابن محافظة ابين فوزي با مهيد  . شكرا  لكل افراد منتخب الشباب  والناشئين  شكرا لكل من ساعد في تذليل الصعاب من اجل الوصول الى النهائيات في اسيا . شكرا  للجمهور  اليمني الوفي  . شكرا لكل من يعمل بصدق واخلاص من اجل اليمن  وفي اي مجال  ولا عزاء ل ( وبالتشاور )  #كمال_البعداني
11 نوفمبر 2019

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص