عناوين الأخبار
الرئيسية - شؤون يمنية - الأمن القومي الأمريكي يصدر بيانا بشأن هجمات الحوثيين على السعودية.. والجماعة ترد: لن نتوقف

الأمن القومي الأمريكي يصدر بيانا بشأن هجمات الحوثيين على السعودية.. والجماعة ترد: لن نتوقف

الساعة 12:21 صباحاً (واتس نيوز - متابعات خاصة)

أدان مجلس الأمن القومي الأمريكي، الجمعة، بشدة هجمات أنصار الله (الحوثيين) على أهداف وصفها بالمدنية في مدينة جدة والشقيق بالمملكة العربية السعودية.

واعتبر المجلس في بيان مقتضب، أن تجاهل دعوات الأمم المتحدة، لوقف إطلاق النار والحوار يزعزع استقرار المنطقة.

وكانت السعودية دعت في رسالة لمجلس الأمن الدولي، منتصف الأسبوع، إلى "وقف التهديد المحدق بأمن الطاقة العالمية، والعملية السياسية الخاصة باليمن, والأمن الإقليمي، جراء ممارسات جماعة الحوثيين".

وقال السفير السعودي لدى الأمم المتحدة، عبدالله المعلمي، لمجلس الأمن الدولي، إنه تبين أن جماعة الحوثيين مسؤولة عن "الهجوم الإرهابي" على منشأة أرامكو في مدينة جدة.

في المقابل ردّ الناطق الرسمي باسم الحوثيين محمد عبدالسلام، مساء اليوم الجمعة، على بيان مجلس الأمن القومي الأمريكي، قائلاً: “لا يمكن وقف القتال ما دامت واشنطن مستمرة بدعم العدوان”.

وأضاف: “الحديث عن عدم استجابة صنعاء لدعوات وقف إطلاق النار تضليل للرأي العام”.

الناطق الرسمي باسم الحوثيين، تابع القول: “لا يمكن وقف إطلاق النار ما دامت واشنطن مستمرة في دعم تحالف العدوان الغاشم”، على حدِّ تعبيره.

ومساء الإثنين الماضي، أكد المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف العربي، العميد الركن تركي المالكي، ثبوت تورط جماعة الحوثيين في الهجوم على خزان وقود بمحطة توزيع المنتجات البترولية في مدينة جدة.

وشنت جماعة الحوثيين هجوماً صاروخياً على محطة توزيع المنتجات البترولية شمال جدة، فجر الإثنين الماضي.
وأكدت الجماعة في وقت لاحق، استمرار هجماتها على المنشآت الحيوية السعودية طالما استمر الحصار والحرب على اليمن.

واتهم مجلس الوزراء السعودي، مساء الثلاثاء، جماعة الحوثيين، باستهداف عصب الاقتصاد العالمي وأمن إمداداته، عبر هجماتهم على منشآت المملكة الحيوية، معتبراً أن "الأعمال التي ترتكب ضد المنشآت الحيوية، لا تستهدف المقدرات الوطنية للمملكة، وإنما عصب الاقتصاد العالمي وأمن إمداداته".