الرئيسية - طب ومجتمع - الدوخة المفاجئة مؤشر لحالات صحية عديدة

الدوخة المفاجئة مؤشر لحالات صحية عديدة

الساعة 12:59 صباحاً (واتس نيوز - متابعات)

يعاني الكثير من الأشخاص من الشعور بدوخة مفاجئة وعدم التوزان، يترتب على ذلك مجموعة من الأعراض المزعجة منها الإغماء، ليأتي السؤال ما أسباب هذه الدوخة؟

تحدث الدوخة المفاجئة نتيجة لمجموعة من الأسباب أبرزها:

– الإصابة بالصداع النصفي.

– الإصابة بالتهاب الأذن الوسطي.

– دوار الوضعية الحميد (BPV)، ويحدث نتيجة لتغيير الشخص وضعيته بسرعة، مثل الجلوس في السرير لفترة طويلة ثم القيام فجأة.

– ضعف الدورة الدموية أو الأمراض التي تسببها العدوي والفيروسات، كالعدوى الفيروسية للعصب الدهليزي.

– الإصابة بمرض مينيير، حيث يؤدي إلى تراكم السوائل في الأذن الداخلية أو الجهاز الليمفاوي.

– الانخفاض المفاجئ في ضغط الدم.

– الإصابة بفقر الدم.

– بعض اضطرابات القلق مثل نوبات الهلع، أو الخوف.

– انخفاض نسبة السكر في الدم.

– الإجهاد العصبي والإرهاق.

وفي حالات نادرة، يمكن أن يكون سبب الدوخة هي التصلب المتعدد أو السكتة الدماغية أو الورم الخبيث أو اضطراب دماغي آخر