الرئيسية - طب ومجتمع - ما الذي يحصل في الجسم عند تناول الطعام ليلا؟

ما الذي يحصل في الجسم عند تناول الطعام ليلا؟

الساعة 01:14 صباحاً (واتس نيوز - متابعات)

- يعتبر الليل من أكثر الأوقات شيوعاً لتناول الوجبات الخفيفة، في حين أنه يجب أن يكون الوقت الذي نتناول فيه أقل قدر ممكن من الطعام، وتعد هذه العادة الشائعة لدى الكثير من الأشخاص، من أسوأ العادات التي تؤثر على صحة الجسم، وتزيد من خطر الإصابة بالسمنة ومشاكل الجهاز الهضمي وتسوس الأسنان.

 

وفي التفاصيل، عند تناول الطعام قبل النوم مباشرة، يحدث بجسمك ما يلي:

 

الإصابة بالحموضة المعوية، يؤدي تناول وجبة في وقت متأخر من الليل إلى ارتداد الحمض أو حرقة المعدة لأنك عندما تستلقي بمعدة ممتلئة، يمكن أن ينتقل حمض المعدة بسهولة إلى المريء، بالإضافة إلى أن الارتجاع الحمضي يمكن أن يؤدي أيضًا إلى تفاقم أعراض الربو، ويجعل البلع صعبًا، ويعطل النوم.

 

صعوبة النوم، من الصعب أن تنام عندما تشعر بالامتلاء، هذا هو الحال بشكل خاص إذا كنت تتناول الأطعمة الثقيلة أو الغنية بالتوابل، لأن كلاهما يزيد من خطر الإصابة بارتجاع الحمض وحرقة المعدة.

 

لكن من ناحية أخرى، إذا لم تتناول ما يكفي طوال اليوم أو بعد تمرين مسائي شاق وتخلد إلى الفراش جائعًا فمن المحتمل ألا تتمكن من النوم أيضًا طوال الليل، والخيار الأفضل هنا هو قطعة من الخبز المحمص الكامل مع زبدة الفول السوداني وشرائح الموز ستكون وجبة خفيفة ممتازة لتناولها قبل النوم مباشرة.

 

يتباطأ التمثيل الغذائي الخاص بك، وقد يكون الارتباط بين الأيض البطيء وتناول الطعام في وقت متأخر من الليل له علاقة بزيادة الوزن، على سبيل المثال، إذا قررت تناول وجبة كثيفة السعرات الحرارية قبل النوم، عليك أن تراقب وزنك بمرور الوقت.

 

لكن من جانب آخر، يمكن أن يساعد بعض الأشخاص على التخلص من بعض الأوزان، على سبيل المثال، تناول وعاء واحد من الحبوب مع الحليب قبل ساعة ونصف من الذهاب إلى الفراش، بعد أربعة أسابيع، وجد أن كل فرد، في المتوسط، يأكل ما يقرب من 400 سعرة حرارية أقل في اليوم، وبشكل أوضح، تناول وجبة خفيفة وصغيرة يساعد الأشخاص الذين يتناولون الطعام ليلاً على النوم وعدم الإفراط في تناول الطعام.