الرئيسية - شؤون يمنية - السعودية تعترف بأنها تعرضت لـ”الخيانة” وطعنة غادرة من الحليف.. وتتوعد ”متمردي الإمارات” بخسارة فادحة (تفاصيل)

ورد للتـو

السعودية تعترف بأنها تعرضت لـ”الخيانة” وطعنة غادرة من الحليف.. وتتوعد ”متمردي الإمارات” بخسارة فادحة (تفاصيل)

العلم السعودية
الساعة 01:21 صباحاً (واتس نيوز - وكالات)

شن مؤسس ورئيس لجنة العلاقات العامة الأمريكية ـ السعودية "سابراك" هجوماً شديد اللهجة ضد "من كان وراء" ما حدث في عدن، متوعداً إياهم بـ"خسارة فادحة جداً" نتيجة ما فعلوه.

وقال سلمان الأنصاري في تغريدة له في تويتر، "إن خلط الأوراق الذي حدث في عدن وجنوب اليمن بلا تنسيق مع قيادة التحالف ما هو والله إلا خيانة صريحة مكتملة الأركان؛ وطعن حقيقي في الظهر؛ وسيخسر خسارة (فادحة جداً) كل من كان وراءه على المدى المتوسط والبعيد.

 

وأضاف رئيس "سابراك" التي توصف بـ"اللوبي السعودي" بواشنطن: "السعودية قد تسامح بحكمتها وعلو شأنها متى رأت ذلك؛ ولكنها (لا تنسى).

ومنذ أحداث انقلاب قوات ما يعرف بـ"المجلس الانتقالي الجنوبي" في عدن ضد الحكومة الشرعية بقيادة هادي، وما قبلها، وتحديداً بعد التقارب الإماراتي ـ الإيراني؛ بدأ مغردون وكتاب سعوديون ينتقدون ضمناً وصراحة ما تقوم به الإمارات في اليمن.

وعقب الانقلاب وتوسع "الانتقالي" نحو أبين، زادت انتقادات الكتاب السعوديون لسلوك الإمارات، واندلعت معارك كلامية على موقع "تويتر" بين كتاب ومغردين من الدولتين، في مؤشر على تصدع التحالف القائم منذ سنوات بينهما.

ورغم اللقاءات والمجاملات بين الطرفين إلا أن السجالات ازدادت ضورة لا سيما بعد تقدم سيطرة قوات الانتقالي على معسكرات ومقرات الشرعية في أبين.