الرئيسية - رياضة - ضربة لنجم برشلونه بعدم استدعاه للمنتخب الاسباني

ضربة لنجم برشلونه بعدم استدعاه للمنتخب الاسباني

فاتي
الساعة 02:07 مساءً (واتس نيوز - متابعات)

أعلن ديفيد جوردو، مدرب منتخب إسبانيا لأقل من 17 عامًا، قائمة فريقه المشاركة في بطولة كأس العالم في البرازيل نهاية الشهر الجاري، والتي خلت من اسم نجم برشلونة الشاب أنسو فاتي.

وكان الاتحاد في انتظار جميع الأوراق التي تضمن انضمام فاتي إلى المنتخب الإسباني، والتي كان من المتوقع أن تصل من الاتحاد الدولي (الفيفا)، لكن يبدو أنها تأخرت أكثر من اللازم.

وكانت صحيفة ”سبورت“ الكتالونية قد أشارت إلى أن أنسو فاتي سيكون على رأس قائمة مكونة من بين 50 لاعبًا تستعد لتمثيل المنتخب الإسباني في كأس العالم تحت 17 عامًا، وهو ما لم يحدث.

 

وقالت ”سبورت“ إن مهاجم نادي برشلونة من بين 50 لاعبًا ضمن القائمة الطويلة التي قدمها ديفيد جوردو مدرب إسبانيا لأقل من 17 عامًا إلى الاتحاد الدولي للمشاركة في كأس العالم المقررة الشهر المقبل.

ومن المقرر أن تبدأ منافسات كأس العالم في 26 أكتوبر وتنتهي في 17 نوفمبر، ما يعني أن مهاجم برشلونة الشاب كان سيغيب عن الكلاسيكو الأول لهذا الموسم ضد ريال مدريد المقرر في كامب نو في نهاية شهر أكتوبر.

وكان اللاعب الشاب قد حصل على الجنسية الإسبانية ليستعد لتمثيل الماتادور خلال المونديال.

يُذكر أن فاتي صنع التاريخ بقميص برشلونة بعدما أصبح بالفعل أصغر لاعب في تاريخ النادي يسجل هدفًا، عندما فعل ذلك أمام أوساسونا في الدوري الإسباني قبل أسبوعين، كما أصبح أصغر لاعب يسجل في الليغا في ملعب ”كامب نو“.

مشاركة فاتي مع المنتخب الإسباني كانت ستبعده عن برشلونة لمدة تصل إلى شهر، وبالتالي سيغيب في حالة سفره إلى أمريكا الجنوبية عن المباريات الآتية: إيبار، ريال مدريد، بلد الوليد، ليفانتي، سيلتا فيجو، بالليجا، ومباراتي سلافيا براجا بدور المجموعات لدوري أبطال أوروبا.

وولد أنسو فاتي في غينيا بيساو، الدولة الصغيرة الواقعة في غرب قارة أفريقيا، في أكتوبر/ تشرين الأول 2002 ثم انتقل إلى إسبانيا حيث استقر والده بوري.

لم يكن أنسو وحده الموهوب الوحيد في العائلة إذ يلعب شقيقاه الأصغر والأكبر في برشلونة أيضًا. وأعير براهيما (21 عامًا) إلى كالاهورا، بينما يلعب شقيقه الأصغر في أكاديمية لامايسا إلى جوار تياغو نجل ليونيل ميسي.

  

ونظرًا لتمتعه بثقة النادي، وقع المهاجم عقدًا مؤخرًا يبقيه في برشلونة حتى 2022 ويتضمن شرطًا جزائيًا يبلغ مئة مليون يورو.

واستدعاه المدرب أرنستو فالفيردي للفريق الأول بعد إصابة ميسي ولويس سواريز وعثمان ديمبلي، وبعد تألقه مع فريق تحت 19 عامًا في فترة الإعداد للموسم، رغم أنه أصغر من معظم زملائه في هذا الفريق بثلاث سنوات.

ولم يصبح فاتي أصغر لاعب يشارك مع برشلونة في الدوري بفارق 20 يومًا فقط بعد فيسينتي مارتينز الذي شارك مع الفريق الكتالوني وكان عمره 16 عامًا و278 يومًا في فترة الأربعينيات.