الرئيسية - شؤون يمنية - متحدث المليشيات الحوثية يقدم للعالم فضيحة موثقة حول كذبة استهدافهم منشئات النفط في الرياض

متحدث المليشيات الحوثية يقدم للعالم فضيحة موثقة حول كذبة استهدافهم منشئات النفط في الرياض

الساعة 12:37 صباحاً (واتس نيوز - متابعات)

في دليل واضح على عدم وقوف المليشيات الحوثية وراء استهداف المنشئات النفطية السعودية في الرياض تهرب اليوم المتحدث الرسمي باسم المليشيات الحوثية في اليمن، العميد يحيى سريع الحديث عن هذه الضربة التي ظل الاعلام الحوثي يتحدث ويفاخر عنها ليلا ونهارا في وسائله الإعلامية ويتبجح بها .

حتى نشرت الولايات المتحدة الامريكية تقارير صحفية واستخباراتية أكدت فيها أن الضربات التي استهدفت المنشئات السعودية في الرياض كان مصدرها العراق وليس اليمن , وهو ما مثل فضيحة مجلجلة للحوثيين .

وفي المؤتمر الصحفي الذي عقدة اليوم متحدث المليشيات الحوثية ورصده وتابعة ” مأرب برس ” تهرب “سريع ” من أي حديث عن تلك الضربة , ففي حين قدم تقريرا مفصلا عن الضربات الجوية التي استهدفت عدة مواقع في السعودية عبر الطائرات المسيرة , تجاهل كليه الضربة التي زعموا أنهم حققوها في الرياض , بل ومزيدا في التضليل عرضوا خلال جدول بياني توضيحي للعمليات الجوية تم التعامل مع كل الأهداف التي زعموا انهم استهدفوها بالتاريخ الميلادي , إلا العملية التي استهدفت منشئات النفط في الرياض قدموها بالتاريخ الهجري .

ففي حين خصص المتحدث باسم المليشيات العمليات العسكرية خلال شهري “مايو ويونيو” وعملية الرياض وقعت يوم ” الثلاثاء 14 مايو 2019″ وهو ما يصادف بالهجري 9 رمضان ” إلا ان المتحدث تجاهل تلك العملية , بل حتى الرسم البياني عرفها بما نصه ” عملية للمسير في منطقة الرياض التاسع من رمضان.

هروب متحدث المليشيات عن تلك العملية يؤكد كذبهم الفاضح للحوثيين أولا ولعالم ثانيا بتبني تلك العملية.

وفي اللقاء كشف المتحدث الرسمي باسم المليشيات الحوثية أن إجمالي غارات طيران التحالف على مختلف المحافظات خلال شهري مايو ويونيو بلغت 834 غارة منها 373 غارة خلال شهر مايو و461 غارة خلال شهر يونيو.

وقال خلال مؤتمره الصحفي بصنعاء اليوم الثلاثاء أن معظم الغارات تركزت على محافظتي صعدة وحجة

 

إضافة تعليق
الأسم
موضوع التعليق
النص