الرئيسية - طب ومجتمع - الآم الرقبة اسبابها وكيفية علاجها

الآم الرقبة اسبابها وكيفية علاجها

الآم الرقبة اسبابها وكيفية علاجها
الساعة 01:48 صباحاً (واتس نيوز - متابعات)

 تتعدد الاسباب التي تسبب الم في منطقة الرقبة بالجسم، ومهما اختلفت الاسباب تؤدي الى نتيجة واحدة وهي الم شديد يسبب ارهاق للشخص يصاحبه سوء نفسية بسبب عدم القدرة على التحرك بشكل جيد او الدوران وخلافة، ويعتبر الم الرقبة شكوي عامة، جميع الاشخاص تتالم كثيرآ بسبب الرقبة.

قد تتشنج عضلات الرقبة من الوضعية الخطا اثناء النوم او بسبب انحنائك على الحاسوب او تحدب ظهرك على مكتب العمل، من اخطر الاسباب التي تؤلم الرقبة هو التهاب الفصال العظمي وهو السبب الاكثر شيوعًا لآلام الرقبة، ونادرًا ما يكون الم الرقبة عرضًا مرضيًا لحالة مرضية خطيرة، في اي حالة وقت تشعر بالم في الرقبة يجب عليك التوجه الى الطبيب لمعرفة سبب الالم، والحصول على الرعاية الطبية اذا كان الم الرقبة يرافقه تخدير او ضعف في قوة الذراعين او اليدين، احيانًا يصاحب الم الرقبة آلم آخر في الكتف، والعكس ربما الم الكتف يسبب الم في الرقبة.

ما هي اسباب الم الرقبة او العنق ؟

اجهاد العضلات

الفرط او الضغط على عضلات الرقبة من حيث استخدامها لفترات طويلة وذلك ينتج من خلال استخدام الكومبيوتر او الهاتف الذكي لفترات طويلة على مدار اليوم، الانحناء في العمل لرسم او طباعة الاشياء، غالبًا يتسبب في اجهاد العضلات، كما ان بعض الامور البسيطة، مثل القراءة في السرير او صرير الاسنان، يمكن ان يجهد عضلات العنق.

تمزق في المفاصل

تتمزق مفاصل العنق والرقبة كلما تقدم الشخص في السن، مثلها مثل باقي المفاصل الاخرى في الجسم، ويؤدي الفصال العظمي للمفاصل الي تلف الغضاريف مع الوقت وتسبب الم شديد في العظام، يصاحبة تلف في الغضاريف والفقرات، وبعد ذلك تنشا النتوءات العظمية التي تؤثر على حركة المفاصل وتسبب الالم.

الانضغاط العصبِي

يمكن للاقراص المنفتحة التي تسبب الانضغاط العصبي او التسبب في النتوءات العظيمة في بعض الفقرات في العنق والتي تضغط على الاعصاب الخارجة من الحبل الشوكي.

الإصابات

هناك العديد من الاصابات التي تسبب الم في الرقبة، مثل حوادث السيارات التي تحصل من الخلف، تسبب مصع في الرقبة، وهو ما يحدث عند تحرك الراس الى الخلف ثم الى الامام بقوة مما يجهد الانسجة الرخوة بالعنق.

الامراض

الكثير من الامراض تسبب آلام في الرقبة مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، التهاب السحايا، السرطان، تاكل الفقرات، اصابات العمود الفقري، تمزق الكتف.

وضعية النوم الخاطئة

قد تشعر احيانًا بعد الاستيقاظ مباشرة بالالم في الرقبة يدوم لفترات طويلة ويصل الى عدة ايام وذلك بسبب التقلب اثناء النوم في وضعية خاطئة، تسببت في حدوث صدمة للرقبة.

ما هي اسباب الم الرقبة للحامل ؟

فترة الحمل تسبب آلام كثيرة للمراة في عدة اماكن مختلفة في الجسم، والرقبة لها نصيب في تلك الآلام التي يسببها الحمل، تشهد المراة الكثير من التغيرات ومن جملة هذه التغيرات ما يطال طريقة وقوفها ومنها ما يطال شكل جسمها، وهو الامر الذي يمكن ان يتسبب لها بآلام في العنق، مع ارتخاء عضلات الرقبة والكتفين مع وجود آلام في عضلات الظهر، تحت ثقل الضغوط مع اتساع حجم البطن اسبوعاً تلو اسبوع.

 

الجلوس والوقوف بالطريقة الصحيحة

خلال فترة الحمل يتمدد الجسم ويتسع لوجود الطفل المتواجد داخل المراة، الذي ينمو في الاحشاء، ما يمكن ان يحوّل توازن جسمكِ نحو العمود الفقري ويتسبب بتصلب عنقك وتالمه.

التمارين الرياضية

يجب على المراة القيام ببعض التمارين اليومية اثناء الحمل، قد تسبب تلك التمارين آلام في الرقبة، تمرين السباحة او تمارين اخرى تقومين بها في الماء وتخفف من آلام عنقكِ من دون ان تشكل اي خطر على حملك.

العمل في المكتب

العمل في المكتب اثناء الحمل او الجلوس لفترات طويلة و التحديق في شاشات الكمبيوتر لفترات طويلة، احرصي على ان يكون مستوى نظركِ بمستوى الشاشة التي تنظرين اليها حتى لا يكون عنقكِ في وضعيّة خاطئة ويُصاب بالالم.

النوم

يجب اختيار وسادات محددة للنوم للمراة الحامل، اختيار الوسادة الخاطئة يسبب الم في الرقبة، بسبب تراخي الاعصاب من النوم بوضعية خاطئة.

ما هي اسباب الم الرقبة من الخلف ؟

ما لا يعرفه البعض هو وضعية الجسم الخاطئة والتي تسبب الم لك في منطقة الرقبة من الخلف، كما ان هناك العديد من الحالات اخرى تسبب لك ذلك الالم

 

الشد العضلي

يحدث الشد العضلي احيانًا بسبب الحركات المفاجئة التي يقوم بها الشخص، خاصة لو عكس الاتجاه ، وهو ان يلفت الشخص فجاة بقوة في اتجاه عكس الاتجاه الذي كان عليه، في وقت لم تكن العضلات غير مستعدة لهذه الحركة، وقد تحدث ايضا نتيجة لكثرة ممارسة التمارين الرياضية، ويتسبب الشد العضلي في تورم العضلات وتمزقها والتهابها مما يسبب الم شديد في الرقبة.

وضعية الجسم الخاطئة

اتخاذ وضعية غير صحيحة لفترة طويلة من الزمن اثناء ممارسة العمل على سبيل المثال قد تتسبب في اجهاد كبير جدا للعضلات والاربطة خصوصا في منطقة خلف الرقبة.

التهاب المفاصل

قد يكون سبب آلام الرقبة من الخلف مرتبط بمشاكل في العمود الفقري والغضاريف الواقعة بينها، او قد يكون مرتبط بهشاشة العظام.

الانزلاق الغضروفي

من اخطر الاسباب التي تجعل الرقبة في الم دائم هو  حدوث الفتق او الديسك بين فقرات العمود الفقري وهو امر شائع جدا، كثرة الاجهاد والتعب في منطقة الرقبة مما قد يتسبب في تهيج والتهاب الاعصاب الحساسة في الرقبة.

متى يكون الم الرقبة خطير ؟

تعتبر آلام الرقبة في وقتنا هذا هي "مرض العصر" ومع ظهور التكنولوجيا الحديثة مثل الهواتف الذكي واللاب توب وغيرها من الاشياء التي تجعلك تنظر اليها او تجلس امامها لفترات طويلة ولوقت يتعدى الساعات تسبب في الم دائم على مدار اليوم في الرقبة،  الاصابة او وجود مشكلة  عضلية او التهاب فى المفاصل، اذا كان الالم "حادًا" او مفاجئًا ومكثفًا، فيمكن ان يكون مرتبطًا بعنق رقيق (صعر) او متلازمة الوجه او الروماتيزم العضلي.

يصبح الم الرقبة في خطير في حدوث تلك الحالات:

ظهور طفح جلدي او علامات على الجلد لا يتلاشى عندما تضغط عليه باصبعك.

الشعور بآلام اخري بخلاف الرقبة والتسبب بحدوث مرض مثل الحمى مع آلام الرقبة.

الشعور بالالم اثناء الانحناء سواء للامام او للخلف بالراس، ولا يستطيع المريض وضع ذقنه على صدره.

وجود صداع دائم بسبب آلام الرقبة وعدم القدرة على تحريك الراس للخلف.

مرافقة الم الرقبة الم شديد في الظهر والفقرات.

تقليل قوة العضلات في الذراعين او الساقين وعدم القدرة على تحريك الكتف بدون الام.

 

ما هو علاج آلام الرقبة ؟

من الممكن ان يكون الم الرقبة الذي تشعر به صباحًا عن طريق النوم السئ بحث النوم بوضعية خاطئة، سواء النوم الخاطئ او النوم على فراش صلب او من الممكن ان يجعل اللوح السريري فرشتك اكثر صلابة، يجب استخدام وسادات خاصة مريحة اقل صلابة ولكن كيف يمكن معالجة آلام الرقبة:

تعريض الرقبة للبرودة ثم السخونة

من خلال وضع الثلج على الرقبة ويمكن وضع الثلج داخل قماشة ان لم يتحمل الشخص وضع الثلج على الرقبة، ويحدث ذلك في الايام الاولى القليلة، ثم تعريضها للحرارة باستخدام وسادات التدفئة او الحمام الساخن.

اجتناب الانشطة المُتعبة

ممارسة الرياضات التي تتعقب الرقبة او العاب السباحة وحمل الاشياء الثقيلة، و يمكن العودة لهذه الانشطة تدريجياً بعد زوال الالم، لكن في فترة الشعور بالالم لا يمكن متابعة الانشطة الرياضية لعدم زيادة الالم.

الجلوس بوضعية صحية

عدم البقاء بنفس الوضعية اثناء الجلوس او متابعة العمل اليومي بنفس وضعية الوقوف او الجلوس لفترات طويلة، كما ينصح باستخدام وسادات النوم الطبية.

تمرين الرقبة بلطف

وذلك عن طريق تحريكها ببطئ يومياً الى الجانبين، والى الامام والخلف.

تثبيت حركة الرقبة لفترة معينة

يمكنك استخدام الاطواق الخاصة بتثبيت الرقبة، ذلك باستخدام اطواق خاصة توضع حول الرقبة، ثبات الرقبة لفترات طويلة يقوم بتخفيف الضغط عن اجزاء الرقبة، ولا ينصح بوضعها لفترة طويلة، او دون استشارة الطبيب لما قد تسببه من آثار سلبية.