الرئيسية - عربي - آخر تطورات فيروس كورونا: ازدياد الحالات في الصين واليابان وإيران وكوريا.. ودخوله الشرق الاوسط والخليج

آخر تطورات فيروس كورونا: ازدياد الحالات في الصين واليابان وإيران وكوريا.. ودخوله الشرق الاوسط والخليج

الساعة 08:25 مساءً (واتس نيوز - متابعات خاصة)

يواصل فيروس كورونا حصد المزيد من الأرواح في العالم، منذ ظهوره لأول مرة في مدينة ووهان بـالصين في ديسمبر الماضي، حيث بلغ عدد الوفيات بسبب الفيروس، حتى اليوم الجمعة، 2248 شخصا، غالبيتهم في الصين.

وأظهرت أحدث البيانات أن عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا ارتفع في مختلف أنحاء العالم، الجمعة، ليصل إلى نحو 77 ألف إصابة، تم تسجيل معظمها في الصين.

وأعلنت اليابان، ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا الجديد إلى 737 حالة ، وذلك عقب تسجيل تسع حالات إصابة جديدة.

وذكرت هيئة الإذاعة اليابانية (إن إتش كيه) أن الحالات الجديدة ، ثلاث حالات في محافظة "هوكايدو" وحالة في محافظة "سايتاما" بالإضافة إلى خمس حالات أخرى في كل من العاصمة "طوكيو" ومحافظتي "تشيبا" و"إيشيكاوا"، مشيرة إلى هناك 634 حالة إصابة على متن سفينة "دايموند برنسيس" السياحية الراسية في ميناء "يوكوهاما" الياباني من بين حالات الإصابة المؤكدة في اليابان.

وأعلنت السلطات الصحية الإيرانية عن وفاة شخصين آخرين، بسبب فيروس كورونا، وقالت إن حالتي الوفاة كانتا من بين 13 حالة إصابة مؤكدة جديدة بالفيروس في البلاد.

وبعد أن أبلغت السلطات الإيرانية عن وفاة شخصين في وقت سابق من هذا الأسبوع، فإن عدد القتلى من جراء فيروس كورونا يبلغ أربعة في إيران. وحتى الآن، تم تأكيد 18 حالة في إيران، بما في ذلك الحالات الأربع التي توفيت.

ونقلت وسائل إعلام إيرانية عن مسؤول بوزارة الصحة قوله، إن فيروس كورونا انتشر في العديد من المدن الإيرانية.

وقال المسؤول مينو محرز "استنادا إلى التقارير الحالية، بدأ انتشار فيروس كورونا في قم، ومع انتقال الناس وصل إلى عدة مدن في البلاد، منها طهران وبابل وآراكورشت وغيرها، ومن المحتمل أن يكون موجودا في كل مدن إيران".

وأعلنت السلطات الكورية الجنوبية، أن عدد المصابين بفيروس كورونا في البلاد تجاوز ال200 شخص، يرتبط أكثر من نصفهم بطائفة مسيحية في مدينة بجنوب البلاد.

وحسب وكالة الأنباء الفرنسية، فقد أصبحت كوريا الجنوبية ثاني بلد من ناحية عدد الإصابات المسجلة خارج الصين التي ظهر فيها الفيروس.

وأعلنت وزارة الصحة الإماراتية، تشخيص حالتين جديدتين مصابتين بمرض فيروس كورونا، وهما حالتان خالطا مواطنا صينيا مصابا تم الإعلان عن إصابته مؤخرا.

وأكدت الصحة أنها تقوم بفحص جميع المخالطين للحالات المكتشفة لضمان عدم سريان وتفشي المرض وضمانا لسلامة المجتمع.

كما أشارت الوزارة في بيان إلى أن الحالتان الجديدتان تعودان لشخصين أحدهما من الجنسية الفلبينية وعمره 34 عاما والآخر من بنجلاديش ويبلغ من العمر 39 عاما وحالتهما الصحية مستقرة.

وبهذا يبلغ إجمالي عدد الحالات المكتشفة في الدولة 11 حالة تم شفاء 3 حالات منها أعلن عنها مسبقا.

وأكدت الوزارة أنها تتخذ الإجراءات اللازمة كافة بما فيها التقصي وفحص المخالطين ومتابعتهم في إطار إجراءاتها الاحترازية بالتعاون مع الجهات الصحية بالإمارات.

ودعت المواطنين والمقيمين في دولة الإمارات إلى اتباع الإجراءات والتدابير الصحية الوقائية والاطلاع على النشرات التوعوية المتوفرة على موقعها الإلكتروني والمواقع الرسمية للجهات الصحية بالدولة.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية، في مؤتمر صحفي، عن تسجيل أول حالة إصابة بفيروس "كورونا" في البلاد.

وأكد الوزير أنه تم رصد أول حالة إصابة بفيروس "كورونا" في لبنان لمريضة وصلت من مدينة قم في إيران، مشيرا إلى أنها وضعت في الحجر الصحي في مستشفى رفيق الحريري الجامعي.

وأوضح حسن أن المصابة بصحة جيدة، وتبلغ من العمر 45 عاما، لافتا إلى أن هناك حالتين أخريين مشتبه بهما.

وأكد وزير الصحة اللبناني، أنه تم الكشف على كل ركاب الطائرة القادمة من قم الإيرانية، مشددا على السلطات الصحية في لبنان ستتابع الوافدين من إيران منذ عشرة أيام لمراقبة احتمال وجود إصابات أخرى بـ"كورونا".

وأكد حسن أنه يجري اتخاذ كل الاحتياطات اللازمة بما يتماشى مع توجيهات منظمة الصحة العالمية.

من جهة أخرى، دعا الأمين العام للصليب الأحمر اللبناني جورج كتانة، اللبنانيين إلى عدم الهلع، مؤكدا جهوزيته لمتابعة ومكافحة أي فيروس في البلاد.

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الجمعة، عن أول حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد لامرأة وصلت صباحا إلى إسرائيل وكانت على متن سفينة الرحلات السياحية “دايموند برينسس” التي فرض عليها حجر صحي في اليابان منذ مطلع فبراير/شباط.

وقالت السلطات الإسرائيلية في بيان “بعد إجراء الفحوصات في المختبر المركزي بوزارة الصحة على الركاب العائدين من على متن السفينة من اليابان أظهرت النتائج إصابة مؤكدة بالفيروس لإحدى العائدات”.

واضافت أن “باقي الركاب كانت نتائج فحوصاتهم سلبية”.

الجدير بالذكر أن العديد من دول العالم منعت دخول المسافرين القادمين من الصين، فيما علقت العديد من شركات الطيران الرحلات إلى هذا البلد.