الرئيسية - عربي - بعد تفشي المرض في بلاده .. الرئيس : "فيروس كورونا" مؤامرة لإجباري على التنحي؟!

بعد تفشي المرض في بلاده .. الرئيس : "فيروس كورونا" مؤامرة لإجباري على التنحي؟!

الساعة 08:09 صباحاً (واتس نيوز - وكالات)

يبلغ عدد سكان البرازيل 210 مليون نسمة، وتعتبرالبرازيل أكبر بؤرة لفيروس كورونا، في أمريكا اللاتينية، حيث سجلت حتى الآن، أكثر من 1500 حالة إصابة، و25 حالة وفاة.. ومع ذلك اعتبر الرئيس البرازيلي "جاير بولسونارو" الكلام عن خطورة فيروس كورونا "مؤامرة" يدبرها ضده الصحافيون وخصومه السياسيون.
ووصف التعاطي الإعلامي مع كورونا بـ"الهستريا" وبـ"الخدعة" وقلل في تصريحات تليفزيونية من خطورة الفيروس وقال إنه "أنفلونزا صغيرة"  وانتقد الحكام المحليين للولايات والتي فرضت على الناس حجرا صحيا.
وقال " سيرى الناس قريبا أن هؤلاء الحكام والجزء الأكبر من وسائل الإعلام خدعوهم بما يتعلق الأمر بالفيروس التاجي"
ووصف احتجاجات "قرع الهناجر" التي دخلت ليلتها السادسة، بأنها "حملة مخزية وضخمة وسخيفة ضد رئيس الدولة لإجباره على التنحي".

يذكر أن البرازيل أغلقت حدودها مع كل الدول المجاورة لها للحيلولة دون اتساع دائرة تفشي فيروس كورونا.