الرئيسية - رياضة - الفيفا يستعد للزمن الجديد.. قوانين جديدة مثيرة للجدل عند معاودة النشاط الكروي - تعرف عليها

الفيفا يستعد للزمن الجديد.. قوانين جديدة مثيرة للجدل عند معاودة النشاط الكروي - تعرف عليها

الساعة 05:22 مساءً (واتس نيوز - وكالات)

اقترح الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا”، اليوم الإثنين، تعديل عدد التبديلات وزيادتها عن ثلاثة في النظام المعمول به حاليًا.

وشمل اقتراح الفيفا، إجراء 5 تبدلات بدلًا من 3 حال معاودة النشاط الكروي الذي توقف بسبب فيروس كورونا، بهدف مساعدة اللاعبين في تحمل الضغوط المتوقعة للمسابقات الكروية خلال الفترة المقبلة.

وقال المتحدث باسم الفيفا، إن الاقتراح نُقل إلى المجلس الدولي لكرة القدم “إيفاب” المتخصص في تشريع قوانين اللعبة لاعتماده، ولتفادي تعرض اللاعبين للإصابات على خلفية ضغط المباريات.

ويقضي اقتراح “الفيفا” إلى “إيفاب”، بتليين المادة 3 من قانون اللعب موقتًا من أجل السماح بعدد أكبر من البدلاء على أن تتمكن الفرق من إجراء 5 تبدلايلات خلال الوقت الأصلي مع بديل سادس في الوقت الإضافي، ويمكن لهذا الإجراء أن يستمر طوال موسم 2020-2021 مع إمكانية تطبيقه في كأس أوروبا

بعد اقتراح ارتداء لاعبي كرة القدم للكمامات خلال المباريات، خرج رئيس اللجنة الصحية في الاتحاد الدولي لكرة القدم ليقترح حظر عادة البصق خلال المباريات، ومعاقبت المخالفين "بالبطاقة الصفراء".

وأشار البروفسور ميشال دهوغ، رئيس اللجنة الصحية في الفيفا، إلى أنه يجب أن يتم حظر البصق خلال المباريات تماما، عند عودة كرة القدم مجددا بعد توقفها بسبب تفشي فيروس كورونا.

وقال دهوغ لصحيفة "تيليغراف" البريطانية: "هذه ممارسة شائعة في كرة القدم وليست صحية للغاية. عندما نستهل كرة القدم مجددا، أعتقد انه يجب تجنب هذا الأمر قدر الإمكان. يبقى معرفة ما اذا كان ذلك ممكنا".

وتحدث عن احتمال توجيه إنذار من قبل الحكام للاعب الذي يقوم بالبصق: "يمكن للحكم أن يشهر بطاقة صفراء. هذا أمر غير صحي (البصق) ويمكنه نشر الفيروس. هذا أحد الاسباب الذي يجعلنا نتوخى الحذر الشديد قبل البدء مرة أخرى. لست متشائما..".

وبحسب الدكتور إيان بريرلي، عالم الفيروسات في جامعة كامبريدج: "تبقى الكريات اللعابية الحاملة للفيروس على أرض الملعب لعدة ساعات"، لذا يمكن للبصق أن ينقل العدوى خلال المباريات.

وحذر بريرلي من طريقة الاحتفال بعد تسجيل الأهداف، والمصافحة قبل المباريات، وتبادل القمصان بعد نهايتها.

وتستعد أندية كرة القدم لعودة محتملة للمنافسات، في الأشهر المقبلة، والتي من الحتمل أن تعود بإجراءات صارمة وتغييرات في عادات وتقاليد اللاعبين والأندية.